الجراري في ملتقى الإيسيسكو: الثقافة والمصارحة سبيلنا لتحقيق ما نصبو إليه
October 22, 2019 0

في كلمته الرئيسية قال الدكتور  عباس الجراري عميد الأدب المغربي، والضيف الرئيسي لملتقى  منتدى اﻹيسيسكو الثقافي متحدثا عن التحديات الثقافية المستقبلية في العالم الإسلامي إن لنا كعالم إسﻻمي ماض مجيد، وبرعنا في العديد من العلوم والفنون، وهذا مسجل في تاريخنا، واستفاد من حضارتنا وثقافتنا الغرب ليحمل المشعل، ونحن اﻵن مطالبون بأن نواكب العصر، ونعود لنحمل مشعل الحضارة من جديد.
وأضاف الدكتور الجراري في محاضرته ضمن فعاليات المنتدى الذي عقد في مقر اﻹيسيسكو مساء اليوم الثلاثاء، إن هذه هي المعادلة الصعبة، ولن تحل إﻻ بالتوفيق بين الأصالة التي نعتز بها، والمعاصرة التي نسعى لمواكبتها. فنحن نتحدث بفخر عن ماضينا وتراثنا العريق ولكننا ﻻ نحلله وﻻ نسعى لتصفيته من الشوائب، فنحن نحتاج إلى تشخيص دقيق لتراثنا وماضينا لنفرز الصالح منه فنأخذه ونتمسك به، ونتجنب الطالح منه، وبنفس الطريقة يجب علينا التعامل مع الحداثة الغربية التي نشأت في بيئة مغايرة، مع النظر لها من مختلف الجوانب، وﻻ نقصر نظرتنا إليها من جانب القيم فقط، فهذا جزء واحد من أجزاء عديدة.
واستطرد الدكتور الجراري قائﻻ نحن أمة تعلي قيمة الحوار مع اﻵخر، وﻻ شك أن التربية والتعليم عامﻻن أساسيان في نشر هذه الثقافة وبث الوعي بها، واﻷمر الثاني هو العلم، فاﻵخر تقدم بالعلم، ورغم أن الجامعات في العالم اﻹسﻻمي أكثر من أن تعد، ولكن ما هو أثرها في المجتمع؟ وما هو أثرها في حل المعضﻻت التي تواجهه؟
وأشار الدكتور الجراري أنه رغم سيطرة الحداثة الغربية إﻻ أن العالم اﻹسﻻمي انفتح على عوالم أخرى باتت مؤثرة في عالمنا المعاصر، ورغم أن العالم اﻹسﻻمي يكتظ بالكفاءات، إﻻ أن هذه الكفاءات تهاجر لدعم تطور اﻵخر، وهذا يطرح تحديا آخر، فكيف نستطيع أن نسترد كفاءاتنا التي تدعم تقدم اﻵخر، وتنتج لﻵخر.

واختتم الدكتور الجراري محاضرته قائلا إنه عن طريق الثقافة والوعي والمصارحة نستطيع حل المعضﻻت التي تواجهنا، وأن نحقق ما نسعى إليه.

مفكرة

October 2019
M T W T F S S
« Sep   Nov »
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031  
X
Skip to content