المدير العام للإيسيسكو يلتقي سفير الأرجنتين في الرباط
August 7, 2020 0

التقى الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، السيد راؤول إغناسيو غواستافينو، سفير جمهورية الأرجنتين لدى المملكة المغربية، حيث بحثا آفاق التعاون بين الإيسيسكو والأرجنتين في مجالات عمل المنظمة.

وخلال اللقاء، الذي جرى في مقر سفارة الأرجنتين بالرباط، استعرض الدكتور المالك الرؤية الجديدة للإيسيسكو واستراتيجية عملها كمنظمة تتبنى التحديث والانفتاح على الجميع وعقد الشراكات في مجالات اختصاصها، لخدمة الدول الأعضاء في المنظمة والمجتمعات المسلمة في جميع أنحاء العالم، مشيرا إلى أن الإيسيسكو وضعت ميثاقا جديدا لنظام الدول المراقبة بالمنظمة، يتيح لهذه الدول مشاركة حقيقية في النشاطات المختلفة، ويسهم في تطوير الشراكة بينها وبين الإيسيسكو، داعيا الأرجنتين إلى الانضمام للمنظمة بصفة عضو مراقب.

وتحدث المدير العام للإيسيسكو عن المبادرات والأنشطة والبرامج، التي نفذتها الإيسيسكو خلال جائحة كوفيد 19، لدعم جهود الدول الأكثر احتياجا في مواجهة الانعكاسات السلبية للجائحة، ومنها مبادرة “المجتمعات التي نريد”، التي قدمت مساعدات إنسانية ومستلزمات وقائية للعديد من الدول، كما دعمت رواد الأعمال من الشباب والنساء في تلك الدول، و”بيت الإيسيسكو الرقمي” الذي يذخر بعدد كبير من الكنوز المعرفية والمحتويات الرقمية التربوية والثقافية والتوعوية بلغات متعددة، و”التحالف الإنساني الشامل” الذي انضمت له ودعمته العديد من الدول والمنظمات والهيئات الدولية ومؤسسات المجتمع المدني، مشيرا إلى أن الباب مفتوح أمام الأرجنتين ومؤسساتها وشركاتها الكبرى للانضمام إلى التحالف.

من جانبه ثمن سفير الأرجنتين بالرباط الرؤية الواضحة للإيسيسكو، والتنوع الكبير في نشاطاتها ومجالات اختصاصها، وقدم بعض الاستفسارات حول هذه الأنشطة وإمكانية بدء التعاون بين الجانبين في هذه المجالات، مؤكدا أن هناك العديد من فرص التعاون بين المنظمة والجهات المختصة بالتربية والثقافة والعلم في الأرجنتين.

وأشار السفير غواستافينو إلى أن الأرجنتين لديها مركز إسلامي كبير، وجالية مسلمة تتمتع بجميع الحقوق والحرية والمساواة داخل المجتمع الأرجنتيني.

X
Skip to content