المدير العام للإيسيسكو وسفير بنين بالرباط يبحثان التعاون في التربية والعلوم والثقافة
September 9, 2020 0

استقبل الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، اليوم الأربعاء بمقر المنظمة في الرباط، السيد سيرج داغنون، سفير جمهورية بنين لدى المملكة المغربية، حيث بحثا سبل تطوير التعاون بين الإيسيسكو وبنين في التربية والعلوم والثقافة.

وخلال اللقاء استعرض الدكتور المالك التطورات والتحديثات التي شهدتها الإيسيسكو خلال العام المنصرم، وأهم محاور الرؤية واستراتيجية العمل الجديدة للمنظمة، التي تقوم على مزيد من التواصل مع الدول الأعضاء للتعرف على احتياجاتها وأولوياتها، وتصميم برامج وأنشطة مناسبة لكل دولة، ليتم تنفيذها بالتعاون مع الجهات المختصة في تلك الدولة. كما تتبنى الرؤية الانفتاح على الدول غير الأعضاء والمنظمات والهيئات الدولية المعنية بمجالات التربية والعلوم والثقافة والجهات المانحة، لخدمة المجتمعات المسلمة حول العالم، وفتح الباب أمام الدول غير الأعضاء للانضمام إلى الإيسيسكو بصفة مراقب، بعد وضع ميثاق جديد للدول المراقبة.

وتناول المدير العام للإيسيسكو أبرز المبادرات التي أطلقتها المنظمة خلال جائحة كوفيد 19، لدعم جهود التصدي لانعكاساتها على التربية والعلوم والثقافة، ومنها “بيت الإيسيسكو الرقمي”، و”المجتمعات التي نريد”، و”التحالف الإنساني الشامل”، وما قدمته المنظمة من مساعدات لعدد من دولها الأعضاء للحفاظ على استمرارية العملية التعليمية، والتخفيف من آثار الجائحة على رواد الأعمال من النساء والشباب، ودعم تصنيع المطهرات بتكلفة منخفضة.

ونوه إلى أن الإيسيسكو عقدت عددا من المؤتمرات والمنتديات خلال فترة الجائحة، عبر تقنية الاتصال المرئي، وكان من بينها مؤتمر دولي حول مكافحة الإتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية واسترجاعها، في إطار اهتمام الإيسيسكو بالتراث في الدول الأعضاء، وحرصها على تسجيله في قائمة التراث بالعالم الإسلامي. كما عقدت الإيسيسكو منتدى عالمي حول دور القيادات الدينية في مواجهة الأزمات، شهد حضورا رفيع المستوى من شخصيات دينية دولية مرموقة.

من جانبه قدم سفير بنين التهنئة إلى المدير العام للإيسيسكو على ما قدمته المنظمة من عمل متميز خلال الفترة الماضية، وعلى الرؤية الاستشرافية، والاهتمام بقضايا الحوار الحضاري، وتسجيل التراث في دول العالم الإسلامي، مشيرا إلى أن بنين من بين الدول الإفريقية التي تعرضت آثارها للسرقة، وتسعى حاليا لاستعادتها.

وأكد أن بنين حريصة على تعاون متميز مع الإيسيسكو، وبناء شراكة مثمرة في مجالات التربية والعلوم والثقافة، وأنه وفريق سفارة بنين في الرباط سيعملون على تحقيق هذا الهدف.

X
Skip to content