بحث تطوير التعاون بين الإيسيسكو وأندونيسيا
September 10, 2020 0

التقى الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، مع السيد هاسرول أزوار، سفير جمهورية أندونيسيا لدى المملكة المغربية، حيث بحثا سبل تطوير التعاون بين الإيسيسكو وأندونيسيا في التربية والعلوم والثقافة.

وخلال اللقاء، الذي تم أمس في مقر سفارة أندونيسيا بالرباط، أكد الدكتور المالك حرص الإيسيسكو، في إطار رؤيتها الجديدة، على مزيد من التواصل مع الدول الأعضاء للتعرف على أولوياتها واحتياجاتها فيما يتعلق بمجالات عمل المنظمة، وتصميم برامج ونشاطات تلبي هذه الاحتياجات لتنفيذها بالتعاون مع الجهات المختصة في كل دولة، مشيرا إلى التطورات والتحديثات التي شهدتها الإيسيسكو خلال العام المنصرم.

واستعرض أبرز المبادرات التي أطلقتها الإيسيسكو والبرامج والأنشطة التي نفذتها خلال جائحة كوفيد 19، لدعم الدول الأعضاء في مواجهة الانعكاسات السلبية للجائحة، إذ قدمت الإيسيسكو بالتعاون مع بعض المؤسسات المانحة، دعما ماليا وأجهزة ومعدات تكنولوجية إلى 24 دولة، للمساهمة في استمرارية العملية التعليمية عن بُعد، وقدمت مساعدات إنسانية ومعدات ومواد وقائية من فيروس كورونا المستجد لعشر دول أخرى، وساعدت ماليا وفنيا في إنشاء معامل لإنتاج المطهرات بتكلفة منخفضة في عدد من الدول، وتدريب العمالة المحلية في تلك الدول على تصنيع هذه المواد.

وأكد المدير العام للإيسيسكو أن المنظمة تتبنى نهج الانفتاح على الجميع، بما يخدم الدول الأعضاء والمجتمعات الإسلامية حول العالم، وأنها أنشأت عددا من المراكز المتخصصة في الاستشراف الاستراتيجي، والذكاء الاصطناعي، واللغة العربية للناطقين بغيرها، والحوار والتنوع الثقافي، والتراث، لاستشراف مستقبل دول العالم الإسلامي والتغيرات القادمة، على أسس علمية ودراسات متعمقة، وتعميق روح التعايش السلمي، والحفاظ على تراثها الثقافي، وتجعل من الإيسيسكو بيت خبرة ومنارة إشعاع دولي حضاري، داعيا السفارة إلى تنظيم أنشطة في رحاب المنظمة للتعريف بثقافة وحضارة إندونيسيا.

من جانبه أشاد سفير أندونيسيا بما تقوم به الإيسيسكو من عمل متميز، وما قدمته من مبادرات عملية ومساعدات لدولها الأعضاء خلال الجائحة، في وقت توارت فيه العديد من المنظمات الدولية عن الأنظار.

وأكد حرص بلاده على تطوير التعاون مع الإيسيسكو، في ظل رؤيتها واستراتيجية عملها الجديدة، حيث يمكن التعاون في عدد من الملفات، خصوصا تسجيل المواقع التاريخية الأندونيسية على قائمة التراث في العالم الإسلامي.

X
Skip to content