اجتماع لمناقشة برنامج الإيسيسكو لتحسين خدمات المياه والصرف الصحي بالمدارس الريفية
January 19, 2021 0

عقد وفد من منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، اجتماعا مع اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة، لمناقشة “برنامج الإيسيسكو لتحسين خدمات المياه والصرف الصحي والنظافة في 1000 مدرسة ريفية في العالم الإسلامي”، والذي تستفيد من مرحلته الأولى أربع دول هي: المملكة المغربية، وجمهورية السنغال، وجمهورية مالي، وجمهورية أوغندا.

وخلال الاجتماع، الذي جرى اليوم الثلاثاء (19 يناير 2021) بمقر وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمملكة المغربية، تم استعراض مكونات هذا البرامج الطموح، الذي تهدف من خلاله منظمة الإيسيسكو إلى توفير المياه الآمنة والنظيفة في المدارس الريفية، ومساعدة الدول الأعضاء في تنفذ مشاريعها بالمناطق النائية، والتثقيف والتدريب على تبني السلوكيات الصحية، وضمان المساواة بين الجنسين، وتحسين فرص تعليم الفتيات، عبر الاعتماد على تقنيات وحلول مبتكرة ومستدامة تتكيف مع هذه المناطق النائية.

وبعد تقديم ودراسة المشروع الجديد اتفق الجانبان على البدء في تهييئ الآليات الأولية الضرورية لإعطاء انطلاقة هذا المشروع، وذلك بعد تحديد شروط انخراط الجهات المعنية بالمملكة المغربية فيه، والذي سيهم ما بين 20 إلى 40 مؤسسة تعليمية.

ولهذا سيتم إعداد مشروع اتفاقية شراكة وتعاون بين منظمة الإيسيسكو واللجنة الوطنية المغربية، لما يكتسيه المشروع من أهمية في سياق انتشار جائحة كوفيد 19، ولتكون المملكة المغربية نموذجا يحتذى به في هذا الإطار، حيث يندرج المشروع في إطار جهود الإيسيسكو لدعم دولها الأعضاء و المساهمة الفعالة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، خاصة ما يرتبط بالهدف السادس منها، المتعلق بتوفير المياه النظيفة والمرافق الصحية لجميع الناس، والهدف الرابع المتعلق بضمان التعليم الشامل والجيد للجميع.

شارك في الاجتماع من جانب الإيسيسكو: السيدة زينب العراقي، المشرفة على الأمانة العامة للجان الوطنية والمؤتمرات، والدكتور محمد شريف، مستشار في قطاع العلوم والتكنولوجيا، والدكتور فؤاد العيني، خبير بقطاع العلوم والتكنولوجيا، ومنسق المشروع، ومن اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة، شارك كل من السيد جمال الدين العلوة، الأمين العام للجنة، والسيد كريم حميدوش من وحدة تدبير برامج ومشاريع التعاون الدولي.

X
Skip to content