المدير العام للإيسيسكو: التربية على القيم الأخلاقية أساس لبناء مجتمعات مزدهرة
November 22, 2021 0

أكد الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، الحاجة الملحة للاهتمام بتنمية وتعليم القيم والمبادئ التي تغرس الأخلاق النبيلة في جيل الشباب، وتؤهل النساء والفتيات، وتدعم الإنسانية في سعيها لتعزيز قيم التعايش والحوار وقبول الآخر، وتحقيق السلام الدائم، وبناء مجتمعات مزدهرة.

جاء ذلك في الكلمة المصورة، التي وجهها اليوم الإثنين (22 نوفمبر2021) إلى الجلسة الافتتاحية للندوة العالمية “تحويل عملية التعليم: لنتعلم أن نعيش معا على أساس التربية الأخلاقية”، والتي تعقدها منظمة أريغاتو الدولية في جنيف، بشراكة مع منظمة الإيسيسكو، ومؤسسة جيراند هيرميس للسلام، واللجنة العليا للأخوة الإنسانية، ومركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات (كايسيد)، واللجنة الوطنية الكينية لليونسكو، ووزارة التعليم في كينيا، ومنظمة أديان من أجل السلام، ومؤسسة أوكرنتس، وتحالف الأمم المتحدة للحضارات، ومنظمة اليونيسيف، وبدعم من منظمة اليونسكو، بهدف تبادل المعارف وتعزيز التعاون للنهوض بالتربية الأخلاقية للأطفال في مختلف أنحاء العالم.

وأوضح الدكتور المالك في كلمته أن القيم الأخلاقية أداة محورية لتعزيز ثقافة الأمم والنهوض بالحضارات، وتحقيق السلم والأمن، وتطوير الثقة المتبادلة والوئام والمحبة بين الناس، وترسيخ التعايش بين شعوب العالم، مشيرا إلى ما تبذله منظمة الإيسيسكو من جهود لتعزيز القيم الأخلاقية لدى الناشئة، ابتداء من المراحل الأولى للطفولة، ووصولا إلى مرحلة التعليم العالي.

واستعرض أبرز برامج ومبادرات الإيسيسكو المتنوعة، التي تهدف إلى ترسيخ المعرفة، والقيم، والأخلاق النبيلة، والقضاء على جميع أشكال الانحراف، ونشر المحبة بين الأفراد، من أجل تحقيق التماسك الاجتماعي، والتقدم نحو التنمية المستدامة.

X
Skip to content