الإيسيسكو تشارك في اجتماع مجموعة الرؤية الاستراتيجية “روسيا والعالم الإسلامي”
November 24, 2021 0

شاركت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) في اجتماع مجموعة الرؤية الاستراتيجية “روسيا والعالم الإسلامي”، الذي يعقد تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، في مدينة جدة تحت شعار “الحوار وآفاق التعاون”، وافتتحه اليوم الأربعاء (24 نوفمبر 2021) صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، بحضور الرئيس رستم مينيخانوف، رئيس جمهورية تتارستان، رئيس مجموعة الرؤية الإستراتيجية، وعدد من الوزراء والمسؤولين والعلماء من روسيا الاتحادية ودول العالم الإسلامي.

وفي مداخلته خلال الاجتماع، الذي تتواصل أعماله على مدى ثلاثة أيام، أكد الدكتور قيس الهمامي، مدير مركز الإيسيسكو للاستشراف الاستراتيجي، أنه من أجل بناء مستقبل مستدام، في سياق وتيرة التغيير السريعة التي يشهدها العالم، أصبح من الضروري استكشاف خصائص المستقبل من خلال تطوير السيناريوهات المتوقعة، وتجنب أخطاء الماضي، ورسم الاتجاهات المستقبلية التي ستشكل مستقبل دول العالم الإسلامي.

وأشار إلى أن منظمة الإيسيسكو تحشد خبراتها ومواردها لدعم دولها الأعضاء، وقد قامت بجهود كبيرة في هذا الاتجاه منذ بداية جائحة كوفيد 19 للتخفيف من تداعياتها، ومساعدة الدول الأعضاء للتغلب على الأزمة، وتعزيز جهودها في تحقيق التنمية المستدامة وبناء مجتمعات مزدهرة.

وأضاف أن الإيسيسكو، في إطار رؤيتها الجديدة، تبنت نهجا استباقيا ووقائيا، من مرحلة الاستشراف إلى مرحلة التخطيط الاستراتيجي، لتعزيز ثقافة الاستشراف ودعم جهود دول العالم الإسلامي في تطوير منظوماتها المختلفة، مشيرا إلى أن استشراف المستقبل يتجاوز وجود نماذج تنموية تقليدية، إلى مراعاة الإشارات الضعيفة والاتجاهات الناشئة والمسارات المحتملة للتطور، لأن الهدف النهائي من الاستشراف هو إرشاد عملية صنع القرار من خلال استكشاف الاتجاهات المستقبلية والتحديات المحتملة.

وأشار الدكتور الهمامي إلى أن السياسات التطلعية والمرنة تهدف إلى تشكيل نماذج تنموية جديدة، من أجل تحقيق تنمية أفضل وأكثر في العالم الإسلامي.

X
Skip to content