بحث آفاق التعاون بين الإيسيسكو ومؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية
March 2, 2022 0

بحث الدكتور سالم بن محمـد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، والشيخ عبد العزيز سعود البابطين، رئيس مجلس أمناء مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية، آفاق التعاون بين المنظمة والمؤسسة في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

يأتي اللقاء، الذي انعقد اليوم الأربعاء (2 مارس 2022) في مالطا، على هامش حضورهما المنتدى العالمي الثاني لثقافة السلام، الذي تنظمه مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية، وتنطلق أعماله غدا تحت عنوان: “القيادة من أجل السلام”، برعاية فخامة رئيس جمهورية مالطا الدكتور جورج فيلا.

واستهل الدكتور المالك اللقاء باستعراض أبرز محاور الرؤية والتوجهات الاستراتيجية الجديدة لمنظمة الإيسيسكو، والجهود التي تقوم بها في مجال ترسيخ قيم التعايش والسلام، وترسيخ الحوار الحضاري، ودعم توفير التعليم الشامل والجيد للجميع، وبناء قدرات الشباب والنساء في العديد من المجالات، من خلال برامج وأنشطة عملية.

وأكد المدير العام للإيسيسكو أن المنظمة تولي أهمية كبيرة كذلك لإعطاء اللغة العربية المكانة التي تليق بها على الصعيد الدولي، حيث يقوم مركز الإيسيسكو للغة العربية للناطقين بغيرها بعمل كبير في هذا الإطار، وكانت أحدث إصداراته سلسلة من الدراسات الأكاديمية في مجال تعليم اللغة العربية، في إطار مشروع “الدراسات التخصصية”، الذي يشرف عليه المركز، وعيا منه بما يواجه مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها من تحديات وصعوبات تتمثل في ضعف مواكبته للمستجدات التربوية والمعرفية في مناهجه ومقرراته ووسائله التعليمية.

وتطرق اللقاء إلى مناقشة مقترحات التعاون، في الجوانب الثقافية والفكرية، والشعر واللغة العربية، والنشر وإنتاج المحتويات الرقمية، وأكد الجانبان حرصهما على بناء شراكة مثمرة بين الإيسيسكو ومؤسسة البابطين الثقافية.

حضر اللقاء السيد عبد الكريم سعود البابطين، والدكتور تهامي العبدولي، المدير العام لمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية، والسفير خالد فتح الرحمن، مدير مركز الحوار الحضاري بالإيسيسكو.

X
Skip to content