بحث مستجدات التعاون بين الإيسيسكو ومصر في مجالات التربية والعلوم والثقافة
April 10, 2022 0

بحث الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة رئيس المؤتمر العام للإيسيسكو، مستجدات التعاون بين الإيسيسكو ومصر في مجالات عمل المنظمة.

واستهل المدير العام للإيسيسكو اللقاء، الذي جرى اليوم الأحد (10 أبريل 2022) بمقر وزارة التعليم العالي في القاهرة، بتجديد الشكر لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، على رعايته الكريمة وحضوره افتتاح الدورة 14 للمؤتمر العام للإيسيسكو. كما جدد الشكر للحكومة المصرية ممثلة في الدكتور خالد عبد الغفار، على استضافة مصر لاجتماع المجلس التنفيذي وللمؤتمر العام للإيسيسكو بالعاصمة الإدارية الجديدة في شهر ديسمبر الماضي، منوها بحسن التنظيم، وكرم الضيافة الذي لقيته وفود الدول الأعضاء بالإيسيسكو خلال مشاركتهم في الحدثين، وساهم في نجاحهما الباهر.

وتطرق اللقاء، الذي حضرته الدكتورة غادة عبد الباري، الأمينة العامة للجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة، إلى استعراض نتائج أبرز البرامج والأنشطة، التي تم تنفيذها بالتعاون بين منظمة الإيسيسكو والجهات المختصة في مصر خلال العام الماضي، ومناقشة أهم البرامج والأنشطة النوعية التي سيتم تنفيذها بالشراكة بين الجانبين خلال العام الجاري، خصوصا في ظل احتفالية القاهرة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي، ومن بينها برنامج الإيسيسكو للمهنيين الشباب.

كما ناقش الدكتور المالك والدكتور عبد الغفار ترتيبات إحداث صندوق التعليم ودعم المواهب في العالم الإسلامي، الذي اقترحه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال حضوره افتتاح المؤتمر العام للإيسيسكو والمنتدى العالمي للتعليم العالي.

وفي ختام الاجتماع أكد الجانبان حرصهما على مواصلة العمل لترسيخ الشراكة المتميزة بين الإيسيسكو وجمهورية مصر العربية في جميع مجالات عمل المنظمة، من خلال تنفيذ برامج وأنشطة ذات نتائج ملموسة، يتم الاتفاق عليها حسب أولويات واحتياجات الجهات المصرية المختصة في كل مجال، وأن تتواصل الاجتماعات على مستوى الخبراء لوضع ومتابعة تنفيذ هذ البرامج.

X
Skip to content