مركز الإيسيسكو للحوار الحضاري يبحث تعزيز التعاون مع عدد من المؤسسات في ماليزيا
September 22, 2022 0

عقد مركز الحوار الحضاري في منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، أربعة اجتماعات منفصلة مع مؤسسات ماليزية، هي: وزارة الخارجية، ووزارة السياحة والفنون والثقافة، والمعهد الدولي للدراسات الإسلامية المتقدمة، ومركز الحوار الحضاري في جامعة مالايا، من أجل بحث سبل وآليات التعاون بين الإيسيسكو وهذه الجهات في مجال تعزيز الحوار الحضاري وتنظيم برامج وأنشطة مشتركة.

مثل مركز الإيسيسكو للحوار الحضاري في الاجتماعات، الدكتورة سيدرا طارق جميل، خبيرة بالمركز، حيث ناقشت خلال اللقاء الأول مع السيدة ننسي بنت شكري، وزيرة السياحة والفنون والثقافة في ماليزيا، أوجه التعاون بين الإيسيسكو والوزارة في تنفيذ عدد من البرامج والمبادرات، وتنظيم ندوات وورش عمل لتعزيز الثقافة بدول العالم الإسلامي، وحماية التراث، وتشجيع الشباب على الإبداع الفني.

وخلال اللقاء الثاني مع السيد أحمد قمرزميل، وكيل قسم التعاون الإقليمي في وزارة الخارجية الماليزية، استعرضت ممثلة الإيسيسكو جهود المنظمة في مجال تعزيز الحوار الحضاري والدبلوماسية الحضارية بدولها الأعضاء، مبرزة أهمية التعاون الدولي والإقليمي من أجل المساهمة في تحقيق السلام والتنمية المستدامة في العالم الإسلامي.

أما اللقاء الثالث مع الدكتور محمد هاشم كمالي، الرئيس التنفيذي للمعهد الدولي للدراسات الإسلامية المتقدمة في ماليزيا، فتمحور حول سبل التعاون في إنجاز دراسات وبحوث مشتركة بخصوص عدد من المواضيع، في مقدمتها أهمية الحوار الثقافي والحضاري.

وعقدت ممثلة الإيسيسكو اجتماعا رابعا مع الدكتور عزيزان بحر الدين، مدير مركز الحوار الحضاري في جامعة مالايا بماليزيا، تم خلاله استعراض الرؤية الاستراتيجية، والأهداف الرئيسية، وتطلعات كل من مركز الإيسيسكو للحوار الحضاري ومركز الحوار الحضاري في الجامعة، بالإضافة إلى الاتفاق على توقيع مذكرة تفاهم بين المركزين.

X
Skip to content