انطلاق ورشة الإيسيسكو في تونس حول الاتجاهات الحديثة بمجال التخطيط التربوي
September 26, 2022 0

انطلقت اليوم الإثنين (26 سبتمبر 2022) ورشة العمل التي تعقدها منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) لتنمية قدرات مخططي التعليم حول الاتجاهات الحديثة في مجال التخطيط التربوي، بالتعاون مع اللجنة الوطنية التونسية للتربية والعلم والثقافة، تحت رعاية رئيسها الدكتور فتحي السلاّوتي، وزير التربية في الجمهورية التونسية.

وتهدف الورشة، التي تستمر على مدى أربعة أيام، إلى تنمية قدرات العاملين في مجال التخطيط التربوي، من مسؤولي وحدات التخطيط بوزارة التربية، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والمركز الوطني لتعليم الكبار، والهيئات ذات الصلة في الجمهورية التونسية، وإكسابهم الخبرات والمهارات الضرورية المتطورة، بالإضافة إلى نشر المعرفة الجديدة المتعلقة بمنهجيات التخطيط التربوي وعملياته وأساليبه وتقنياته، وتعزيز ثقافة التفكير التخطيطي، للمساهمة في تطوير النظم التربوية والتعليمية.

حضر افتتاح ورشة العمل من الإيسيسكو الدكتور أحمد الزنفلي، مدير برامج في قطاع التربية، حيث أكد أهمية عقد الورشة، راجيا أن تحقق أهدافها في تنمية قدرات مخططي التعليم، بما يسهم على نحوٍ فعال في التطوير التربوي المنشود، ومن جانب اللجنة الوطنية التونسية للتربية والعلم والثقافة، حضر الدكتور كمال الحجام، الأمين العام للجنة، الذي أشاد في كلمته بدور الإيسيسكو في تطوير المنظومات التربوية، وما تقدمه المنظمة من دعم لدولها الأعضاء.

وتتطرق جلسات الورشة إلى مراحل التخطيط التربوي وإجراءاته وأساليبه، وآليات تطبيقها عمليا، والاتجاهات الحديثة في أساليب التخطيط التربوي وإجراءاته، وكيفية استثمارها للارتقاء بتطوير نظم التعليم وضمان جودتها، بالإضافة إلى استخدام التخطيط الاستراتيجي في التربية، ومتطلبات نجاح عملية التخطيط التربوي، وتخطيط التعليم في أوقات الأزمات، ومشاركة خبرات المشاركين وتجاربهم في ممارسة التخطيط التربوي، والمشكلات التي تواجههم في الواقع.

X
Skip to content