الإيسيسكو تشارك بندوة حول إعادة تصور التعليم بعد الجائحة في إفريقيا جنوب الصحراء
October 7, 2022 0

شارك قطاع التربية بمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، في الندوة القارية للبحث والابتكار في التعليم تحت شعار: إعادة تصور التعليم من أجل تأثير أفضل على نتائج التعلم في إفريقيا جنوب الصحراء، التي عقدها مركز مشاركة المعرفة والابتكار في إفريقيا، بالتعاون مع منظمة الشراكة العالمية من أجل التعليم، والمنظمة الدولية للفرنكوفونية، في مقر الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا في إثيوبيا، بحضور عدد من وزراء التربية والتعليم، وباحثين ومتخصصين في المجال بإفريقيا، لمناقشة الحلول المبتكرة لمواجهة التحديات المتعلقة بالتعليم في عالم ما بعد كوفيد 19.

مثل قطاع التربية في الندوة، يوم الخميس (6 أكتوبر 2022) عبر تقنية الاتصال المرئي، الدكتورة كومبو بولي باري، رئيسة القطاع، حيث استعرضت في كلمتها الدليل الذي أعدته منظمة الإيسيسكو خلال جائحة كوفيد 19 حول إعادة فتح المؤسسات التعليمية في الدول الأعضاء، وتم تقديمه في المؤتمر الاستثنائي الافتراضي لوزراء التربية في الدول الأعضاء بالإيسيسكو الذي انعقد في شهر مايو 2020، ليصبح بمثابة خريطة طريق للدول الأعضاء في تطوير المنظومات التعليمية.

كما أكدت أهمية اتباع نهج شمولي لإعادة فتح المدارس بعد الجائحة، بالإضافة إلى ضرورة إيجاد مساحة للحوار مع جميع الباحثين الشركاء، وشبكة المعلمين، والمجتمع المدني، مركزة على الأعمدة الخمسة لإعادة فتح المدارس، وهي: المقبولية، وإمكانية الوصول، والتكيف، والتوافر والملائمة، والصحة العقلية والرفاه.

وسلطت الندوة الضوء على البحوث الحديثة، والابتكارات، والممارسات الجيدة لتحسين نتائج تعلم الطلاب في إفريقيا جنوب الصحراء، وتشجيع توظيف البحوث في تطوير المنظومات التعليمية، مع استثمار الفرص المتاحة لتحسين النتائج التعليمية، وتجويد تدريب المعلمين، والمناهج والتقييم، واستراتيجيات التنمية.

X
Skip to content